سؤال وجواب


الصحف المصرية

اسم الموقع: الصحف المصرية

عنوان الموقع: http://www.alamelarab.com/NEWSPA/index.html

وصف الموقع: تم تصميم هذه الصفحة والتي تتضمن اغلب الصحف المصرية بهدف اختصار الوقت علي زوار الموقع في متابعة اخبار مصر عندما يتم فتح صفحة الصحف المصرية بدلا من فتح كل جريدة علي حدة ، فمن الممكن ان يتم فتح اكثر من جريدة في نفس الوقت مثل جريدة الاهرام وجريدة الاخبار وجريدة الجمهورية وجريدة الوفد وجريدة الوطن وجريدة المصري اليوم وجريدة الشروق وجريدة الدستور وجريدة الفجر و وموقع اليوم السابع مع بقاء صفحة الصحف المصرية مفتوحة. كذلك ايضا من الممكن متابعة اخبار مصر من خلال اهم الاخبار من الصحف المصرية والتي تتغير بصف مستمرة نظرا لاهمية الاحداث في مصر وتغييرها بصفة دائمة فمن هنا تأتي اهمية صفحة الجرائد المصرية لمتابعة اخبار مصر بصفة مستمرة وننصح بوضع صفحة الجرائد المصرية للمفضلة وذلك حتي يمكنكم زيارتها في اي وقت بدون البحث عنها .

كلمات مفتاحية: الصحف المصرية - الجرائد المصرية - الصحافة المصرية

إسم صاحب الموقع: الصحف المصرية

الدولة: مصر

اللغة: عربي

القسم: مواقع إخباريه

الزيارات: 22

التقييم: 0

المقيّمين: 0

تاريخ الإضافة: 14/8/2022

1 2 3 4 5

الموقع في جوجل: الصفحات - مرتبط بالموقع - المحفوظات

مواقع مشابهة

حكم وأمثال

(إن ربي على كل شيء حفيظ ) : (الحفيظ) من أسماء الله ، وله صور : أ ـ يحفظ عبده من الأمراض والهوام والدواب والأذى والتلف والجنون والأسقام. ب ـ يحفظ عبده من تسلط الشياطين ولعبهم ، وتمرد الجن وعبثهم ، وأذية عالم الغيب وما لا يراه ، فيسخر الله له (معقبات يحفظونه من بين يديه). ج ـ يحفظ (دين) عبده و( إيمانه) فكم من فتنة رآها أو باشرها وخالطها فحفظ الله عليه دينه وقد كاد يهلك. د ـ يحفظ على عبده ( عقيدته وتوحيده) فكم من شبهة سمعها أوقرأها وخالطت قلبه فأنجاه الله منها في حين (أضلت خلقاً كثر). هـ ـ يحفظ عباده المؤمنين المستضعفين فيحفظهم مع قلة عددهم وضعف حيلتهم وتخلي الناصر عنهم. وـ يحفظ (دينه) من النسيان أو الضياع وقد تجمعت على حربه ملل الكفر وظاهرهم المنافقون ، وفي بعض البقاع قتل أهله وسجن آخرون وما زال دينه محفوظاً. زـ من صنع (الحفيظ) سبحانه حفظ أبناء الإنسان بعد موته ، فيحفظهم من تسلط الأعداء وإهمال الأقارب ، مع انتشار الفتن وتتابع الأزمات. ح ـ من حفظ (الحفيظ) سبحانه حفظ البلد وأهلها وأمنها واستقرارها مع قلة إمكاناتهم. ط ـ من صنع (الحفيظ) سبحانه حفظ خاص : لأوليائه وأحبابه وأصفيائه فيحفظ (قلوبهم) من وساوس الشياطين ، ويحفظ خشوعهم وصلاتهم وإخلاصهم ودعاءهم. ي ـ من صنع (الحفيظ) سبحانه : حفظ العلم على صاحبه ، فيحفظ على العالم علمه وصاحب القرآن اتقانه ، والداعية همته ، وطالب العلم جهده وجده. ك ـ صور حفظ الله لا يمكن حصرها ، ولهذا شملها الله بقوله ( إن ربي على كل شيئ حفيظ) فلا يخرج عن حفظه شيئ.

محرك البحث

الاستفتاء

هل اعجبك الموقع ؟؟

85.71%

0%

14.29%

85.71% Complete
0% Complete
14.29% Complete